الحلزون للبشرة وفوائد سيروم الحلزون للبشرة 

Samar Tarekالمُدقق اللغوي: admin23 يونيو 2022آخر تحديث : منذ 8 أشهر

تعد من أشهر وأهم الصيحات الجديدة التي تم اكتشافها وابتكارها للبشرة هي استعمال الحلزون للبشرة حيث أكد عدد لا بأس به من الخبراء على أهميته وما يحدثه من تأثيرات فارقة ومميزة على البشرة وفي المقال التالي سنتعرف على أهم هذه التأثيرات وما إذا كانت حقيقية بالفعل أم أنها مجرد ادعاءات لا صحة لها على الإطالاق.

الحلزون للبشرة
الحلزون للبشرة

فوائد سيروم الحلزون للبشرة 

يعد سيروم الحلزون أو أفزازاته أمر مقزز بالنسبة للجميع بالإضافة إلى أن كائن الحلزون نفسه ليس من ألطف الكائنات التي من الممكن أن يرجى من ورائها أمر طيب ولكن وبشكل ما فقد انتشر في دولة مثل كوريا الجنوبية ثقافة الحلزون بشكل كبير جدًا واكتشف خبراء التجميل هناك التأثير الفعال الذي يحدثه الحلزون على بشرتك.

وذلك لكونه يحتوي على الكثير من المكونات المفيدة والمغذية والهامة لبشرتك والتي تتمثل في البروتين والإيلاستين وحمض الهيالورونيك ومن أهم الفوائد التي يحدثها هذا السيرم للبشرة نجد ما يلي:

  • يعمل على إنتاج بروتيني الكولاجين والإيلاستين في البشرة، وهما المفيدان في محاربة علامات تقدم السن بشكل ملحوظ.
  • يعمل على التخفيف من آثار الشمس وأضرارها ويفيد البشرة في الاستفادة منها فقط.
  • يعمل على التئام الجروح وذلك بفضل احتوائه على مادة كيميائية تسمى آلانتوين.
  • يعمل على تجديد خلايا الجلد ومكافحة تلف البشرة.
  • يقوم بترطيب البشرة وتنعيمها، وعلاج الكثير من التجاعيد وحب الشباب والبثور الموجودين فيها.
  • ينصح به في تهدئة التهابات البشرة واحمرارها، لاحتوائه على مضادات أكسدة ومواد باردة لتهدئة تهيجات البشرة.

.

 

 

هل الحلزون سام 

في الواقع لابد أن نعرف أن الحلزون أنواع مختلفة وليس نوع واحد فقط وإذا رغبنا في التحدث عن مدى سمية الحلزون لاب وأن نكون على دراية بالنوع المستخدم في الأساس، ولكن وفي المجمل فإن الحلزونات وعلى وجه العموم تحمل نسبة لا بأس بها من السمية.

وتعد الحلزونات المخروطية منها الأكثر سمية على الإطلاق من بين نحو خمسمائة من الحلزونات البحرية، والمشكلة أن هناك العديد من الأنواع المختلفة من الحلزون يعرف عنها أنها من الممكن أن تتسبب في وفاة الكثير من البشر وقد سجلت حالات كثيرة بالفعل وينتج ذلك عن تألفها من سموم تنطوي على مئات المركبات السامة معقدة التركيب.

وتلك السموم تقوم الحلزونات بتناقلها بواسطة حربة توجد أمام الخرطوم الممتد في جسم الحلزون والذي هو أشبه بالسن، ومن المهم أن يعرف الجميع أنه لا يوجد مضاد لسمية حلزون البحر حيث يبقى العلاج فقط هو الحفاظ على حياة الإنسان إلى حين زوال التأثير السام عنه.

وفي الواقع تعد أفضل الطرق للاستفادة من الحلزون ودون التعرض للمشكلات التي من الممكن أن تنتج عنه عليكِ عزيزتي بشراء مستخلص الزيت أو الجل الخاص به، والابتعاد كل البعد عن استخدامه على الجلد والبشرة مباشرةً لئلا يضرك أو يتسبب لكِ بالأذى.

نصائح هامة قبل استخدام الحلزون على البشرة

اذا رغبتِ في استخدام الحلزون على بشرتك، فمن المهم أن تتبعي العديد من النصائح المهمة والمميزة والتي إذا لم تتبعيها لن تحصلي على الفوائد المرجوة من الحلزون بل ستكونين عرضة إلى العديد من المشكلات الخطيرة ومن أهمها العدوى البكتيريا والسموم التي لا أول لها من أخر وعليه فلابد من اتباع النصائح التالية:

  • من المهم أن تحرصي على تغيير الطين الذي يعيش به الحلزون من آنٍ لآخر، لأنه بيئة رطبة وجاذبة للبكتيريا، التي تهدد البشرة ببعض المشكلات الصحية.
  •  اهتمي الطين الذي يعيش به الحلزون ولابد من أن تعرضيه إلى أشعة الشمس بشكل يومي، وذلك بهدف القضاء على البكتيريا التي تنمو به.
  • من المهم جدًا عدم تعريض البشرة لجلسات الحلزون أكثر من مرتين يوميًا، لأن تكرار ملامسة الجلد للسائل الهلامي الذي يفرزه قد يتسبب في الإصابة بالتهابات شديدة.
  • ارصي على تنظيف البشرة جيدًا بالمياه قبل استخدام الحلزون، لتجنب الإصابة بالالتهابات الجلدية.
  • الحلزون للبشرة
  • تجربتي مع الحلزون للوجه
  • فوائد جل الحلزون للبشره
  • كيفية استعمال جل الحلزون للوجه
  • فوائد الحلزون للبشرة الدهنية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.