كيفية الحمل وماذا أفعل بعد إتمام العلاقة الزوجية؟

Rahma Hamedالمُدقق اللغوي: admin2 يوليو 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر

كيفية الحمل، عندما تتزوج المرأة الرجل الذي تحبه تتشوق إلى الإنجاب منه وتكوين أسرة، حيث توجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها تسريع الحمل وتسهيل حدوثه، ومن خلال مقالنا هذا سنوم بالتعرف على كيفية الحمل، وما يجب أن تفعل المرأة بعد إتمام العلاقة الزوجية، وكيفية الحمل بتوأم عن طريق المنشطات، ونأمل أن نفيد القارئة والاجابة على أسئلتها التي تشغل بالها.

كيفية الحمل
طرق تساعد على الحمل السريع

كيفية الحمل

يحدث الحمل عند اتباع الزوجين بعض الخطوات، وهذا ما سنقوم بالتعرف عليه من خلال التالي:

  • تحديد موعد الإباضة: من المهم متابعة فترة التبويض لحدوث الحمل، فهذه الفترة المقصود بها نضوج البويضة وانطلاقها من المبيض لتصبح جاهزة للإخصاب من حيوان منوي، وتحدث الإباضة عند النساء مرة واحدة كل شهر، وعند تحديد هذه الفترة تزيد من فترة الحمل.
  • ممارسة العلاقة الزوجية في الوقت المناسب: عند تحديد ومعرفة أيام التبويض لدى المرأة يجب ممارسة الجنس في هذه الفترة حيث تتمتع المرأة بمعدل خصوبة عالي، فالحيوان المنوي يعيش لمدة تتراوح ثلاث إلى ست أيام داخل جسم المرأة، في حالة تبقى البويضة صالحة لمدة يوم، لذا يجب ممارسة العلاقة الزوجية يوما بعد يوما في فترة التبويض.
  • المحافظة على الوزن الطبيعي: من المعروف إن زيادة الوزن يقلل من فرص الحمل لدى المرأة، كذلك النحافة الشديدة، لذا على المرأة المحافظة على الوزن المناسب للحمل بطريقة سهلة.
  • المحافظة على نمط حياة صحي: لا يوجد أغذية خاصة تزيد من الخصوبة لدى المرأة لحدوث الحمل، إلا أنها يجب المحافظة على تناول الغذاء السليم الغني بالبروتين والكالسيوم والحديد، فينصح بتناول الخضراوات والفواكة والحبوب، وتجنب المكيفات والمشروبات الغازية والتوقف عن التدخين وشرب الكحوليات.
  • تجنب استخدام المزلقات المهبلية: تستخدم هذه المزلقات أثناء ممارسة الجنس لتسهيل عملية الإيلاج إلا أنها تقلل من حدوث الحمل وضعف قدرة الحيوانات المنوية في الوصول إلى البويضة، فيجب تجنب المزلقات واللعاب وزيت الزيتون.
  • المحافظة على خصوبة الرجل: يمكن المحافظة على خصوبة الحيوانات المنوية لدى الرجل لحدوث الحمل عن طريق التوقف عن شرب الكحول، والتدخين، والحفاظ على الوزن الصحي، وتناول العناصر الغذائية الغنية بحمض الفوليك والكالسيوم وفيتمامين ج، د التي تعمل على زيادة الحيوانات المنوية.

ماذا أفعل بعد إتمام العلاقة الزوجية

  • الاغتسال: لا يقصد هنا الاغتسال فور ممارسة الجنس ولكن يجب تنظيف الجسم وذلك للحماية من الإصابة بالعدوى كالتهاب المسالك البولية، فيجب غسل المناطق المحيطة بالأعضاء التناسلية بالماء الدافئ.
  • تجنب استخدام الدش المهبلي: من الأخطاء التي تقوم بها بعض النساء بعد ممارسة الجنس القيام بالدش المهبلي لتنظيف المهبل من الداخل، فيجب الاكتفاء بتنضيفه من الخارج، لأنه يزيد من فرصة الإصابة بالعدوى نتيجة اختلال توازن البكتيريا التي تحمل المهبل.
  • جعل طريقة التنظيف بسيطة: حيث تلجأ بعض النساء إلى استخدام منتجات لتنظيف المنطقة الحساسة والتي تحتوي على مواد معطرة وكيميائية تضر هذه المنطقة، لذا يجب تنظيف المنطقة الحساسة بالماء الدافيء.
  • التأكد من إفراغ المثانة: يمكن خلال ممارسة العلاقة الحميمة أن تدخل البكيتيريا إلى الأحليل وهو الأنبوب الذي يحمل البول إلى خارج الجسم، فيجب التأكد من مسح المناطق الحساسة من الأمام إلى الخلف حتى لا تنتشر وتنقل الجراثيم.
  • شرب كوب من الماء: إن شرب الماء بعد العلاقة الجنسية يساعد على إدرار البول والتخلص من البكتيريا والجراثيم بشكل أكبر.
  • ارتداء ملابس فضفاضة ومريحة: تساعد الملابس الفضفاضة في دخول الهواء إلى الجسم وبالتالي الحفاظ على المناطق الحساسة جافة وعدم تكوين البكتيريا والجراثيم.

طرق تساعد على الحمل السريع

توجد العديد من الطرق التي تساعد على الحمل السريع، وذلك من خلال بعض الأوضاع والتي سنقوم بالتعرف عليها في التالي:

  • الوضع التقليدي: من الطرق المضمونة والسريعة التي تساعد على الحمل ممارسة الجنس بالوضع التقليدي، حيث تكون المرأة مستلقية على ظهرها وفوقها الرجل، ويتيح هذا الوضع وصول الحيوانات المنوية إلى أبعد نقطة داخل عنق الرحم، بحيث يظل الحيوانات المنوية أطول فترة ممكنة، ويفضل وضع وسادة تحت مؤخرة المرأة بعد الانتهاء من العلاقة وضم ركبتيها على صدرها لمدة 15 دقيقة.
  • وضعية الكلب: من الوضعيات التي تسرع من حدوث الحمل، بحيث يصل العضو الذكري للرجل إلى عمق كبير داخل عنق الرحم، إذا تجلس المرأة على يديها وركبتيها ويجلس الرجل خلفها ويدخل عضوه الذكري داخل المهبل ويتم الجماع.
  • وضع العجلة: حيث يقف الزوج عند حافة الفراش بحيث تكون المرأة مستلقية على ظهرها وترفع ساقيها وتضم ركبتيها إلى صدرها مما يساعد هذا الوضع في دخول الحيوانات المنوية إلى عنق الرحم بسهولة.

كيفية الحمل بتوأم بالمنشطات

يمكن الحمل في توأم عن طريق المنشطات الصناعية والعقاقير والمنشطات الطبيعية، وهذا ما سنقوم بتوضيحه في التالي:

المنشطات الكيميائية: يمكن تناول بعض الأدوية التي تزيد من فرصة الحمل بتوأم وذلك على النحو التالي:

  • الكلوميد: من المنشطات المشهورة والأكثر استخداما لزيادة قدرة المبيض على إنتاج العديد من البويضات، حيث تقوم المرأة بأخذ جرعة منه بعد اليوم الثاني من بدء الدورة الشهرية والانتظام عليها لمدة خمسة أيام متتالية، وبعدها يتم المتابعة مع الطبيب والخضوع للفحص اليدوي المهبلي للتأكد من حدوث الحمل، حيث يعمل الكلوميد على تنشيط هرمون الاستروجين في جسم المرأة، مما يعطي للدماغ إشارة بأن الاستروجين نسبته منخفضة في الجسم، وبعد ذلك يرسل الدماغ إشارة للغدة المايسترو فتقوم بدورها بإفراز هرموني LH وFSH اللذان بدورهما يحفزان المبيض للقيام بإنتاج المزيد من البويضات، وبهذه الطريقة تصبح فرصة الحمل بتوأم أكبر من السابق.
  • كلوميفين: من الأدوية التي تزيد من خصوبة المرأة لإنجاب توأم، ويتم تناوله تحت إشراف الطبيب المختص، فيقوم على حث المبيض للقيام بعملية الإباضة.

المنشطات الطبيعية: توجد المنشطات الطبيعية التي يمكن تناولها وتزيد من فرصة الحمل بتوأم وهي كالتالي:

  • حمض الفوليك: لهذا الحمض قدرة كبيرة على زيادة فرصة إنجاب المرأة بتوأم.
  • قلب الأناناس: يحتوي هذا النوع من المأكولات على قدرة كبيرة من البروتين يطلق عليه البروبيلين الذي يساعد على زيادة التوبيض والتخصيب لدى المرأة.
  • نبتة التابيوكا: تساعد هذه النبتة على إنتاج المرأة أكثر من بويضة في عملية الإباضة الواحدة مما يساعد على الحمل بتوأم.
  • كيفية الحمل والرحم مقلوب؟
  • كيفية الحمل بولد من القران؟
  • ما هي طريقة الحمل السريع بعد الدورة لحدوث الحمل؟
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.