يساعد انخفاض مستوى هرموني الإستروجين والبروجستيرون على استمرار الحمل.

mai ahmed24 يناير 2023آخر تحديث : منذ 3 أيام

يساعد انخفاض مستوى هرموني الإستروجين والبروجستيرون على استمرار الحمل.

الاجابة هي: صواب، زيادة سماكة بطانة الرحم تحضيرًا للحمل ومنع حصول تخصيب بويضة أخرى خلال الحمل.

نعم، المستويات المنخفضة من هرمون الاستروجين والبروجسترون تساعد على استمرار الحمل. هرمون الاستروجين والبروجستيرون هما هرمونات ينتجها المبيضان ويلعبان دورًا مهمًا أثناء الحمل. يتم إنتاج هرمون البروجسترون بواسطة المبايض عند النساء ويتم إجراؤه بشكل طبيعي طوال فترة الحمل بأكملها. تساعد المستويات المنخفضة من هذه الهرمونات في الحفاظ على حمل صحي. يفرز الجسم الأصفر هرمون الاستروجين في المراحل المبكرة من الحمل، مما يساعد الرحم على النمو. يتم إنتاج البروجسترون أيضًا في بداية الحمل، ويساعد هذا الهرمون في تحضير الرحم لغرس الجنين. علاوة على ذلك، يمكن أن تساعد المستويات المنخفضة من الإستروجين والبروجسترون أيضًا في تقليل مخاطر الإجهاض.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.