العمليات الموجودة في طابور التنفيذ بذاكرة الحاسب الرئيسية

Nora Hashem22 يناير 2023آخر تحديث : منذ أسبوعين

العمليات الموجودة في طابور التنفيذ بذاكرة الحاسب الرئيسية

الإجابة هي: عملية الجاهزية

الإجابة: يشار إلى العمليات في قائمة انتظار التنفيذ في الذاكرة الرئيسية للكمبيوتر باسم “حالة الاستعداد”. عندما تكون العملية في حالة الاستعداد، فهذا يعني أن العملية جاهزة وتنتظر جلب البيانات من وحدات التخزين الثانوية للتنفيذ. تعد حالة الاستعداد مرحلة حاسمة في كيفية عمل الكمبيوتر من خلال عمليات متعددة، حيث يتم إدخال البيانات والتعليمات في الذاكرة الرئيسية. تعد حالة الاستعداد جزءًا أساسيًا من عمليات الكمبيوتر وتساعد على ضمان إكمال المهام بطريقة فعالة وفي الوقت المناسب.

الإجابة: تُعرف العمليات في قائمة انتظار التنفيذ للذاكرة الرئيسية للكمبيوتر باسم عمليات الحالة الجاهزة. هذه الحالة عندما تكون العملية في قائمة انتظار التنفيذ وتنتظر دخول المعالج للتنفيذ. العملية جاهزة لتنفيذ تعليماتها بمجرد دخولها إلى المعالج. هذه العملية مسؤولة عن جلب البيانات من وحدات التخزين الثانوية والحصول على تعليمات للتنفيذ. على سبيل المثال، عندما يتم إعطاء تعليمات لإضافة رقمين، سيقوم المعالج بإحضار هذه الأرقام من الذاكرة ثم تنفيذ التعليمات. هذه هي الطريقة التي يعمل بها الكمبيوتر من خلال العديد من العمليات، حيث نقوم بإدخال البيانات ثم يقوم الكمبيوتر بالعمليات. يسعدنا تقديم المزيد من المعلومات حول هذا الموضوع على موقعنا 5alij.com.

الإجابة: تُعرف العمليات في قائمة انتظار التنفيذ في الذاكرة الرئيسية للكمبيوتر باسم حالة الاستعداد. حالة الاستعداد هي عندما تكون العملية جاهزة وتنتظر التنفيذ. في هذه الحالة، تحتوي العملية على جميع البيانات التي تحتاجها لتنفيذها وتنتظر وحدة المعالجة المركزية (CPU) لتنفيذه. هذه خطوة مهمة في العملية الشاملة لكيفية عمل الكمبيوتر، حيث إنها الخطوة الأولى في إجراء العمليات الفعلية على البيانات. حالة الاستعداد هي الوقت الذي تصدر فيه وحدة المعالجة المركزية أمر تنفيذ العملية. بمجرد تنفيذ العملية، يمكن بعد ذلك الانتقال إلى الخطوة التالية في العملية أو يمكن إزالتها من قائمة انتظار التنفيذ.

 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.