الفرق بين سدادة الرحم والافرازات

admin22 يناير 2023آخر تحديث : منذ أسبوعين

هل تشعرين بالفضول لمعرفة الاختلافات بين سدادة الرحم والإفرازات؟ هل تريدين معرفة المزيد عما يحدث أثناء الحمل؟ إذا كان الأمر كذلك، فإن منشور المدونة هذا مثالي لك! سنشرح نوعي المواد وكيف يختلفان، حتى تتمكن من فهم ما يحدث في جسمك بشكل أفضل.

2. ما هو المخاط؟

المخاط مادة ينتجها الجسم لحمايتنا من البكتيريا والعدوى. سدادة وإفرازات الرحم نوعان من المخاط الذي يتم إنتاجه خلال مراحل مختلفة من الحمل. سدادة الرحم عبارة عن مخاط شفاف وسميك يشبه الهلام يتشكل في بداية الحمل لإغلاق عنق الرحم (فتحة الرحم). هذا يقي المرأة الحامل من البكتيريا والعدوى. الإفرازات هي الإفرازات التي تراها حول الإباضة (تُعرف أيضًا بمخاط عنق الرحم الأبيض، لأنها تشبه بياض البيض). ينتج هذا النوع من الإفرازات في أواخر الحمل وبعد الولادة. إنه رقيق ومائي وفيه شرائط من الدم.

3. ما هو شكل سدادة المخاط؟

السدادة المخاطية عبارة عن تكوين مخاط في قناة عنق الرحم بهدف حماية عنق الرحم من البكتيريا والعدوى. مع اقتراب المخاض، ستفقد السدادة وتبدأ في إطلاق إفرازات طفلك.

على الرغم من أن السدادة المخاطية عديمة الرائحة في الغالب مثل الإفرازات المهبلية اليومية، إلا أنها عادة ما تكون أكثر سمكًا وتشبه الهلام وقد تبدو خيطية أو لزجة. يتم إطلاق السدادة المخاطية أثناء الولادة، ويمكن أن تكون مفيدة جدًا في منع العدوى وتوفير الراحة للأم.

4. ما هو الفرق بين السدادة المخاطية والتفريغ المهبلي؟

هناك الكثير من الالتباس بين مصطلحي “سدادة الرحم” و “الإفرازات المهبلية”. إذن ما هو الفرق، ولماذا هو مهم؟

السدادة المخاطية مصنوعة من “إفرازات عنق الرحم” اللزجة (أو مخاط عنق الرحم على وجه الدقة) التي تشكل حاجزًا بين الجزء العلوي من المهبل وأسفل عنق الرحم. يساعد هذا الحاجز على حمايتك من البكتيريا الضارة ومسببات الأمراض الأخرى التي قد تدخل المهبل أثناء المخاض.

عادة ما تبدو السدادة المخاطية مثل خيوط مخاطية طويلة وسميكة وخيطية. يمكن أن يكون موجودًا في الإفرازات المهبلية، وفي بعض الأحيان يكون به خطوط من الدم.

على عكس الإفرازات المهبلية، والتي عادة ما تكون عديمة الرائحة، يمكن أن تكون السدادة المخاطية قوية الرائحة. وذلك لأن الإفرازات تحتوي على مواد كيميائية تسمى mucins، والتي تشبه تلك الموجودة في مخاط الجهاز التنفسي لمختلف الأنواع.

سدادة مخاط عنق الرحم عبارة عن هيكل كبير ومعقد داخل قناة عنق الرحم يتم إلقاؤه قبل أو أثناء المخاض بوقت قصير. يساعد على حمايتك أنت وطفلك من المخاطر الصحية المحتملة أثناء الولادة.

5. سدادة عنق الرحم والمخاط

عندما لا تكونين حاملاً، عادةً ما يبدو مخاط عنق الرحم ورائحته تمامًا مثل الإفرازات المهبلية اليومية – رقيقة ومائية وعديمة الرائحة. ولكن أثناء الحمل، يبدأ جسمك في إنتاج نوع مختلف من المخاط – “سدادة” تسمى سدادة الرحم.

سدادة الرحم عبارة عن مجموعة مخاط سميكة تشبه الهلام تتشكل في عنق الرحم لحماية طفلك الصغير من البكتيريا والفيروسات. عادة ما يكون موجودًا من بداية الحمل حتى وقت الولادة تقريبًا. يساعد في الحفاظ على المنطقة المحيطة بعنق الرحم نظيفة وخالية من العدوى، وهو أمر مهم بشكل خاص خلال المراحل المبكرة من الحمل عندما لا يزال نظام المناعة لديك في طور النمو.

تعتبر سدادة الرحم جزءًا مهمًا جدًا من الحمل ويمكن أن تساعد في منع العديد من المشكلات الصحية لك ولطفلك. إذا كنت قلقة بشأن ما إذا كنت حاملاً أم لا، فما عليك سوى إلقاء نظرة على مخاطك – إذا كان يشبه سدادة الرحم، فربما تكون بأمان!

6. دور السدادة المخاطية

هناك بعض الاختلافات الرئيسية بين إفرازات الرحم وسدادة المخاط التي تفرز أثناء الحمل. أولاً، السدادة المخاطية عبارة عن إفراز سميك يشبه الهلام يغلق عنق الرحم تمامًا، مما يجعل من الصعب اختراقه بواسطة الميكروبات والالتهابات الأخرى. ثانيًا، يتم إنتاج السدادة المخاطية في مرحلة مبكرة من الحمل، قبل فترة وجيزة من بداية الدورة الشهرية. أخيرًا، يمكن أن يكون فقدان السدادة المخاطية علامة على أنك حامل تقريبًا أو أن هناك شيئًا خاطئًا في صحتك.

7. متى تفقد السدادة المخاطية؟

السدادة المخاطية عبارة عن مخاط شفاف وسميك يشبه الهلام يتشكل في بداية الحمل للمساعدة في حماية عنق الرحم. في بعض الحالات، قد تفقد السدادة قبل ولادة طفلك، وهو ما يعرف بالسدادة المخاطية المفقودة. من أعراض السدادة المخاطية المفقودة ملاحظة إفرازات عنق الرحم التي لا يبدو أنها تحتوي على الكمية المعتادة من المخاط.

لا يعني فقدان القابس دائمًا أن المخاض قد بدأ ؛ يمكن أن يكون أيضًا علامة على أن عنق الرحم بدأ يلين ويتوسع. إذا كنت قلقًا بشأن فقدان السدادة المخاطية، فمن الجيد تحديد موعد لفحص عنق الرحم. يمكن لمزود الرعاية الصحية الخاص بك أيضًا إجراء اختبار مسحة عنق الرحم للتحقق من سرطان عنق الرحم، في حالة وجود أي علامة على وجود تشوهات.

8. ما الذي يسبب العرض الدموي؟

يُعد كل من العرض الدموي وسدادة المخاط علامات على اقتراب المخاض.
إفراز سدادة المخاط عبارة عن مجموعة من المخاط، بينما العرض الدموي هو كمية صغيرة من الدم مختلطة بالمخاط والتي تُعرف باسم “العرض”.
كلاهما مرتبط بعملية تقدم العمل، لكنهما مختلفان قليلاً.

يحدث تفريغ سدادة المخاط عندما يتوسع عنق الرحم ويستعد للولادة.
يرتبط العرض الدموي بعملية تقدم المخاض، لكنه لا يرتبط بتوسع عنق الرحم.
هذا يعني أنه يمكن أن يحدث حتى لو لم يكن لديك تقلصات أو إذا لم تكن تقلصاتك قوية.

كلاهما علامات على اقتراب المخاض، لكنهما مختلفان في معناهما.
يعني تفريغ سدادة المخاط أن المخاض قريب، في حين أن العرض الدموي يعني أن المخاض قد بدأ بالفعل.

9. ماذا تتوقع بعد فقدان المخاط

السدادة المخاطية عبارة عن حاجز من “الفلين” يغلق عنق الرحم، وهو فتحة الرحم، أثناء الحمل. جنبًا إلى جنب مع الكيس الأمنيوسي، يساعد في الحفاظ على صحة طفلك وأمانه. عندما تفقد القابس، يدخل جسمك في المخاض.

الفرق بين إفرازات الرحم وسدادة المخاط هو أن إفرازات الرحم تكون رقيقة ومائية بينما السدادة المخاطية تكون أكثر سمكًا وتشبه الهلام. عادة ما تبدو إفرازات الرحم مثل إفرازات مهبلية يومية، ولكن قد تظهر السدادة المخاطية خيطية أو لزجة.

يمكن أن يحدث فقدان السدادة المخاطية قبل أو أثناء المخاض مباشرة، ولكن عادةً ما يحدث ذلك في وقت ما خلال النصف الأول من الحمل. تشعر معظم النساء بالارتياح عند سقوط القابس وقد لا يعرفن حتى متى يحدث ذلك.

10. كيفية التعرف على علامات العمل

هناك بعض العلامات المختلفة التي يمكن أن تشير إلى اقتراب المخاض. واحدة من أكثر العلامات شيوعًا هي زيادة الإفرازات المهبلية. قد تكون هذه الإفرازات خيطية وشبيهة بالهلام، وهي علامة على أن جسمك يمارس تزليق قناة الولادة. بالإضافة إلى ذلك، قد تصبح الانقباضات أكثر تواترًا وشدة، وقد تواجهين ما يسمى “العرض الدموي”. هذه سدادة مخاطية تشكل عنق الرحم وتسده، وقد يعني التفريغ أن عنق الرحم ينفتح ويستعد للولادة. إذا كنت قلقًا بشأن المخاض على الإطلاق، فمن الجدير مراجعة مقدم الرعاية الصحية الخاص بك للحصول على تقييم دقيق لحالتك.

سدادة الرحم كيف شكلها

قد يكون من الصعب معرفة الفرق بين سدادة الرحم والإفرازات، ولكن هناك بعض الاختلافات الرئيسية. سدادة الرحم عبارة عن إفرازات سميكة تشبه الهلام وتفرز من عنق الرحم أثناء المخاض. يكون الإفراز الذي يتم إطلاقه أثناء المخاض رقيقًا ومائيًا ولا يحتوي عادةً على مخاط.

سدادة الرحم تنزل على دفعات

عندما يبدأ عنق الرحم في التمدد استعدادًا للمخاض، فقد يتم إطلاق السدادة المخاطية (طبقة واقية) في المهبل. السدادة المخاطية سميكة وخيطية وشبيهة بالهلام، وقد تحتوي على خطوط من الدم تبدو وردية أو حمراء أو بنية اللون بسبب الشعيرات الدموية في عنق الرحم. بينما يستعد عنق الرحم للولادة، قد تخرج السدادة المخاطية دفعة واحدة أو بكميات صغيرة. قد تلاحظ إفرازات كثيفة.

السدادة المخاطية عبارة عن حاجز من “الفلين” يغلق عنق الرحم، وهو فتحة الرحم، أثناء الحمل. جنبًا إلى جنب مع الكيس الأمنيوسي، يساعد في الحفاظ على حماية الطفل أثناء وجوده في الرحم. أصبحت سدادة مخاط عنق الرحم أكثر شيوعًا في الإفرازات المهبلية مع اقتراب النساء من المخاض. هذا يشير إلى أنها تلعب دورًا أساسيًا في الحفاظ على الحمل عند الفرس.

كيف اعرف ان سدادة الرحم نزلت

هناك اعتقاد خاطئ شائع بأن السدادة المخاطية التي يتم إطلاقها أثناء الحمل هي نفس الإفرازات. في الواقع، فإن سدادة المخاط والإفرازات هما شيئان مختلفان. السدادة المخاطية عبارة عن مجموعة من مخاط عنق الرحم الذي يساعد على سد عنق الرحم أثناء الحمل. عندما يحين وقت التسليم، يخرج القابس ويُعرف باسم “تقديم عرض”. يعد تمرير السدادة المخاطية علامة على أن عنق الرحم يتوسع وأن جسمك يستعد للولادة. قد يستغرق المخاض ساعات أو أيامًا أو حتى أسابيع.

متى يبدأ الطلق بعد نزول سدادة الرحم

متى يبدأ المخاض بعد سقوط سدادة الرحم؟ يمكن أن تختلف الإجابة على هذا السؤال حسب المرأة ووضعها. بشكل عام، يشير فقدان سدادة الرحم إلى بداية المخاض. ومع ذلك، ليس هذا هو الحال دائمًا، وقد تتعرض بعض النساء للولادة المبكرة دون أن يفقدن قابس الرحم.

في أغلب الأحيان، يبدأ المخاض عندما يبدأ عنق الرحم في الانقباض. ومع ذلك، يمكن أن يبدأ أيضًا عندما تواجه نوعًا آخر من الأعراض المرتبطة بالعمل، مثل الانقباضات القوية.

من المهم أن تتذكر أن فقدان سدادة الرحم لا يعني أنك دخلت في المخاض. لا يزال من الممكن الانتظار حتى يبدأ مخاضك بطريقته الطبيعية.

هل سدادة الرحم بيضاء

هناك بعض المصطلحات المختلفة التي تستخدم لوصف التفريغ الذي يحدث قبل المخاض. أحد هذه المصطلحات هو سدادة الرحم، ويتم تعريفه على أنه تكوين مخاط في قناة عنق الرحم بهدف حماية عنق الرحم من البكتيريا والعدوى.

تبدو سدادة الرحم عادةً لزجة، وهلامية، وأبيض مصفر (أحيانًا مع صبغات من اللون الوردي أو البني).
في بعض الحالات، قد يتم تحرير السدادة قبل بدء المخاض وقد تشمل الدمى.

كما ترى، فإن الإفرازات التي تحدث قبل المخاض يمكن أن تختلف من حيث المظهر والمحتوى. من الجيد دائمًا التشاور مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك للحصول على صورة دقيقة لما قد تواجهه.

سدادة الرحم صفراء

سدادة الرحم عبارة عن كرة جيلاتينية شفافة ولزجة من المخاط الذي يطرده الرحم أثناء الإباضة. هذه السدادة المخاطية طبيعية أثناء الحمل ويمكن اعتبارها علامة على اقتراب دورتك الشهرية. عادةً ما يكون للسدادة المخاطية مسحات صفراء بسبب الاختلاط المبكر بدم الحيض معها. يمكن أن تشمل العلامات الأخرى التي تدل على اقتراب موعد الدورة الشهرية متلازمة ما قبل الحيض.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.